2016-09-04

تصريح صحفي

حزب الشعب يستهجن ويرفض تصريحات الرجوب

رام الله: استهجن حزب الشعب الفلسطيني ما ورد من تصريحات على لسان اللواء جبريل الرجوب بخصوص أبناء شعبنا الفلسطيني من الأخوة المسيحيين، مشيراَ أن ذلك يعد أمراَ غريباَ على الثقافة والمفردات المعتادة في الثقافة الوطنية الفلسطينية.

واعتبر حزب الشعب في تصريح صحفي، ظهر اليوم، أن هذه التصريحات مضرة ولا تعكس واقع الدور والمكانة الخاصة للمسيحيين الفلسطينيين، الذين لعبوا دوراً محورياً ولا زالوا في الدفاع عن حقوق وقيم شعبنا وتطوير هويته الوطنية والقومية، وبوصفهم جزءا لا يتجزأ من النسيج الاجتماعي والكياني للشعب الفلسطيني.

وأكد الحزب على أن هذه التصريحات الضارة والمرفوضة، تستوجب اعتذاراَ صريحاَ وواضحاَ ودون تردد كي لا تصبح ذريعة للتطاول والاستخدام في اذكاء عناصر الفرقة بين الشعب الواحد، وكي لا تصبح مدخلاً تتسلل منه قوى الظلام والإفساد والاحتلال.