2016-10-03

 

تعقيبا على قرار المحكمة العليا بشأن اﻻنتخابات

حزب الشعب يؤكد ضرورة معالجة الأزمة في النظام السياسي

وعدم تكريس الانقسام وضمان حقوق المواطن 

رام الله: أكد حزب الشعب الفلسطيني على ضرورة المعالجة الشاملة لأزمة النظام السياسي الفلسطيني، بما يضمن انهاء الانقسام واجراء الانتخابات في جميع الهيئات المحلية الفلسطينية وفق قرار مجلس الوزراء.

وقال حزب الشعب في تصريح صحفي صدر عنه، ظهر اليوم الاثنين، تعقيباَ على  قرار محكمة العدل العليا الفلسطينية القاضي باجراء الانتخابات المحلية في الضفة الغربية دون غزة: "إن هذا القرار يأتي انعكاساَ لواقع الأزمة الراهنة في النظام السياسي، والتي تؤثر في الواقع الفلسطيني سياسياَ واجتماعياَ واقتصادياَ، وهو الأمر الذي يستوجب معالجة جادة لهذه الأزمة، بما لا يكرس حالة الانقسام الفلسطيني، من جهة، والعمل على ازالة كل العقبات المتعلقة باجراء لانتخابات المحلية وضمان الحقوق والحريات الديمقراطية، بما فيها حق المواطن في الترشح والانتخاب، من جهة أخرى".

وختم حزب الشعب الفلسطيني تصريحه قائلاَ: أنه وفي الوقت الذي يؤكد فيه على احترام قرارات القضاء، سوف يجري على وجه السرعة مشاورات مع قوى اليسار الفلسطيني وحركة (فتح) وكذلك مع بقية القوى وحركة (حماس) حول هذا الموضوع، بما يفضي الى عدم تكريس اﻻنقسام وضمان اجراء الانتخابات في الهيئات المحلية الفلسطينية كافة.