2019-02-09

لجنة الأسرى في حزب الشعب الفلسطيني

تدعو الى تشكيل لجنة تحقيق دولية في ظروف استشهاد الاسيرين بارود وحامد

فلسطين: دعت لجنة الاسرى في حزب الشعب الفلسطيني الأمم المتحدة إلى تشكيل لجنة تحقيق دولية في ظروف استشهاد الأسيرين فارس بارود وياسر حامد، وضرورة الضغط على دولة الاحتلال للإفراج عن أسرانا شعبنا البواسل بإعتبارهم أسرى حرب .

جاء ذلك في بيان صحفي أصدرته لجنة الاسرى في حزب الشعب، اوضحت فيه ان ما يسمى بـ"مصلحة السجون الاسرائيلية" مدعومة من حكومتها الارهابية، تتعمد حرمانهم أسرانا من أبسط الحقوق الانسانية بما في ذلك من العلاج وإهمالهم الطبي، بهدف تصفيتهم جسدياَ.

وتابع البيان، يقول: ان دولة الاحتلال وبغطاء من الولايات المتحدة تواصل حملات الاعتقال اليومية للمواطنين وتسيء معاملتهم القاسية وتحتجزهم في ظروف لا إنسانية، وتواصل حملات الضغط بحقهم من تعذيب وأحكام ادارية ظالمة وعزل ومنع للزيارات، وهي بذلك تمعن في خرق القوانين الدولية، مشددا على ضرورة توسيع التضامن الشعبي والدولي مع أسرانا وضرورة ان تتحرك القيادة الفلسطينية بأسرع وقت من أجل تقديم المسؤولين عن هذه الجرائم للمحاكم الدولية .

وختمت اللجنة بيانها، بالتأكيد على ضرورة العودة لصرف رواتب الاسرى الذين قطعت رواتبهم في الاونة الاخيرة وعدم المساس بها بأي حال من الأحوال.