2019-05-10

304  شهيداَ برصاص الاحتلال الإسرائيلي منذ انطلاق مسيرات العودة

غزة: أعلنت مصادر طبية استشهاد الشاب عبد الله جمعة عبد العال 24 عاماَ، متأثرا بالجراح التي اصيب بها اليوم الجمعة خلال مسيرات العودة وكسر الحصار شرق رفح.

وأصيب 30 مواطناً برصاص الاحتلال الاسرائيلي والعشرات بالاختناق اليوم الجمعة، جراء إطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي الرصاص الحي والقنابل الغازية المسيلة للدموع على المواطنين الذين وصلوا لمخيمات العودة للمشاركة في الجمعة الـ 58 لمسيرة العودة وكسر الحصار، التي تحمل عنوان "موحدون في مواجهة الصفقة".

وأعلنت وزارة الصحة، أن 30 مواطناً، بينهم 4 أطفال ومسعف بجراح مختلفة جراء اعتداء قوات الاحتلال الاسرائيلي خلال فعاليات الجمعة الـ58 لمسيرة العودة وكسر الحصار السلمية شرق قطاع غزة.

وشاركت حشود كبيرة من المواطنين  اليوم الجمعة في المسيرة التي دعت لها الهيئة الوطنية العليا لمسيرة العودة وكسر الحصار في جمعة " موحدون في مواجهة الصفقة" والتي نؤكد فيها على رفض لكل المشاريع التصفوية وفي مقدمتها صفقة القرن.

وأكدت الهيئة على سلمية المسيرات وطابعها الشعبي، محذرةً الاحتلال من ارتكاب أية جرائم بحق المواطنين.

وأفادت حصيلة رسمية نشرتها وزارة الصحة الفلسطينية في غزة اليوم الجمعة، بأن 304 فلسطينيا استشهدوا منذ انطلاق مسيرات العودة قبل 13 شهراً قرب الحدود بين القطاع وإسرائيل.

وذكرت الوزارة أن من بين إجمالي الشهداء 59 طفلاً و10 سيدات، مشيرة إلى إصابة أكثر من 17 ألف آخرين بجروح جرى نقلهم إلى المستشفيات في المواجهات مع الجيش الإسرائيلي ضمن المسيرات.