2019-08-05

حزب الشعب يستنكر التفجير الارهابي فى القاهرة ويعبر عن تضامنه مع الشعب المصرى الشقيق

فلسطين: استنكر حزب الشعب الفلسطينى بشدة التفجير الاهاربي الذى وقع الليلة الماضية فى محيط مستشفى الأورام بمنطقة المنيل في العاصمة المصرية القاهرة، وهو ما ادى إلى استشهاد 20 مواطناَ وجرح العشرات، واصفاَ ما جرى بأنه عمل إرهابي جبان.

واعتبر حزب الشعب في بيان صحفي صدر عنه، اليوم الاثنين، ان هذه العملية الإجرامية الجبانة تأتي فى سياق الاستهداف المنظم التى تقوم به الجماعات الإرهابية ومن يقف خلفها لزعزعة الاستقرار في جمهورية مصر الشقيقة ومحاولة بائسة لمواجهة تنامي دورها الإقليمي والدولي، وأيضاَ محاولة رخيصة للتأثير على دورها الداعم للقضية الفلسطينية ورفض ما يسمى "صفقة القرن" بكافة مسمياتها واشكالها.

وأشار الحزب في بيانه، انه ليس من المستغرب أن تأتي هذه العملية الإرهابية بعد أن رفضت مصر خلال جولة المبعوث الأمريكى "كوشنير" اي تعاطي مع "صفقة القرن" وتأكيدها ان السلام والاستقرار والامن فى المنطقة لن يتحققا الا باقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس، والتأكيد المتكرر بأن مصر لن تقبل بأى حال من الأحوال بان تكون أي ذرة من ترابها جزء فى مساهمات "صفقة القرن" المشئومة

هذا وقد عبر حزب الشعب الفلسطينى عن تعازيه الحارة لذوي الشهداء وتمنياته الأخوية بالشفاء العاجل للجرحى، معبراَ عن تضامنه الشديد مع جمهورية مصر العربية، مؤكداَ انه على ثقة كاملة بأن مصر ستنجح فى رد هذه الموجه الارهابية المتجددة التى تستهدفها ارضا وشعبا ومكانة.  

5/8/2019