2020-05-31

نرفض بشدة المساس بحرية الرأي ولتتوقف ملاحقة نشطاء حراك الاتصالات  

صرح حزب الشعب الفلسطيني، بما يلي: 

يطالب حزب الشعب الفلسطيني الجهات المسؤولة في السلطة الوطنية بوقف كل اشكال التضييق على المواطنين من نشطاء الحراك المحتجين على سياسات شركات الاتصالات، ووقف ملاحقتهم، والافراج الفوري عن الناشط جاسر جاسر.

إننا في حزب الشعب نؤكد مجدداَ رفضنا الشديد لأي مساس بحقوق الرأي والتعبير والاحتجاج السلمي، ونعتبر ان الواجب يحتم على الجهات المسؤولة والمكلفين بإنفاذ القانون، العمل على حماية هذه الحقوق، إلى جانب مراجعة السياسات التي تتبعها شركات الاتصالات والأسعار الخيالية التي تفرضها على المواطنين، وطرق جبايتها.

وفي هذا الشأن نطالب وزير الاتصالات بالحكومة الفلسطينية، سرعة العمل على تحقيق ذلك، وكذلك تطبيق نظام التناقل الرقمي الذي وعد بتنفيذه الشهر الماضي.

31/5/2020