2020-11-16

تقرير: ربع الشباب الفلسطيني يرغبون في الهجرة من الوطن؟!!

أظهر تقرير احصائي أن نحو ربع الشباب في فلسطين يرغبون في الهجرة خارج الوطن، بسبب عدة عوامل أهمها الظروف الاقتصادية والمعيشية الصعبة التي يعيشها معظم الشعب الفلسطيني. وذكر تقرير للجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، أن 24% من شباب فلسطين يفكرون في الهجرة نظرا لنسبة البطالة المرتفعة في صفوفهم معتبرا ذلك مؤشرا مقلقا.

ولفت إلى أن نسبة بطالة الشباب الفلسطيني بلغت 42% حتى نهاية 2017 مقارنة مع 32% في نهاية 2007، وخلصت إلى أن التحدي الأكبر الذي يواجه الشباب الفلسطيني بشكل عام، والشابات الفلسطينيات بشكل خاص، وفي المقدمة شباب وشابات قطاع غزة هو"البطالة".

وجاء في التقرير أن الظروف والعوامل التي تدفع إلى رغبة ربع الشباب للهجرة، يتصدرها العامل الاقتصادي ممثلا بـ "ظروف المعيشة الصعبة والنقص في فرص العمل".

وتعد نسبة البطالة المرتفعة لدى الشباب من أبرز العوامل التي أظهرت وجود نسبة مرتفعة منهم، راغبون بالهجرة إلى خارج فلسطين.

لكن التقرير أظهر أن غالبية ساحقة من الشباب الفلسطيني (79%) يعتقدون أن "إنهاء الاحتلال الإسرائيلي وبناء دولة فلسطينية مستقلة يجب أن يكون الأولوية الأولى للفلسطينيين.

ومن إجمالي السكان البالغ عددهم في فلسطين 5 ملايين نسمة، فإن مليوني فرد أعمارهم بين 0-17 عاما، بينما بلغ عدد الشباب في الفئة من 15-29 عاما نحو 1.4 مليون نسمة.

كذلك، بلغ معدل الأمية بين الشباب الفلسطيني أقل من 1% (أو بشكل أكثر تحديدا 0.6% أي حوالي 8578 شاب/ة).

ولم يلاحظ وجود فوارق ذات مغزى في معدلات الأمية بين الشباب سواء في  الضفة الغربية مقارنة مع قطاع غزة، أو بين الجنسين، أو بين المحافظات المختلفة.