2021-02-18

المبادرة الوطنية البحرينية لمناهضة التطبيع: استغلال شعار التسامح تحقيقًا للتطبيع مرفوض بشكلٍ قاطع

شدّدت المبادرة الوطنيّة البحرينيّة لمناهضة التطبيع مع العدو الصهيوني، على أنّها "في الوقت الذي تؤكّد فيه على قيم التسامح بين الديانات والاعتراف بالآخر وبحرية الرأي والتعبير، فإنها تؤكّد على أن هذه المبادئ السامية ينبغي أن تترجم على أرض الواقع بمعايير ومقاييس ثابتة تنطلق من المواثيق الدولية لحقوق الانسان وفي مقدمتها حق الحياة وحق السكن وحق الانتماء إلى الأرض وحق الدفاع عن الوطن ورفض طرد الإنسان من منزله ووطنه مثلما يفعل الكيان الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني، حيث يرتكب جرائم القتل خارج القانون ويطرد الفلسطينيين من بيوتهم ويهدمها إذا أراد ويصادر أراضيهم ويشيّد فوقها مستوطنات لمحتلين يتم جلبهم من شتى أصقاع الدنيا ويمنحهم بيوت وأراضي الفلسطينيين".

وأكَّدت المبادرة في بيانٍ لها مساء اليوم الخميس، على أنّ "النهج الذي يمارسه الكيان الصهيوني يعتبر قمة الاقصاء وإمعانًا في مصادرة حق الحياة من الشعب الفلسطيني الذي يعاني من احتلال ينتهك كل الاعراف الدولية ذات الصلة بالتسامح والتعايش والسلام ويعيد انتاج انتهاكات النازيين ضد البشرية".

وأشارت إلى أنّ "التسامح والوسطيّة ونبذ التطرف هي مبادئ وأهداف سامية تنطلق أولاً من رفض الاحتلال وانتهاكاته الممنهجة والبشعة، وإدانة من يقوم بذلك، كما هو الحال مع الكيان الصهيوني الذي لا يمكن التسامح معه في انتهاكاته المستمرة بما فيها جرائم القتل والتنكيل بالفلسطينيين واحتلال أرضهم منذ أكثر من سبعين عامًا".

وطالبت بألّا "يكون شعار التسامح الديني والحوار بين الثقافات هدفًا للتطبيع مع العدو الصهيوني وتبريرًا لجرائمه، ونلفت نظر الأفراد ومؤسسات المجتمع المدني، وخصوصًا الحقوقية، من خطر الانزلاق نحو التطبيع مع الكيان الصهيوني تحت يافطة التسامح الديني أو أي يافطات أخرى يمكن منها إحداث الاختراق لتحقيق هذا الغرض".

ودعت المبادرة إلى ضرورة "رص الصفوف وتوحيدها من أجل مناهضة التطبيع مع العدو الصهيوني وتحصين بلادنا البحرين ضد الاختراق".

الجمعيات الموقّعة على البيان المشترك: "التجمع القومي، التجمع الوحدوي، المنبر التقدمي، الاتحاد النسائي البحريني، جمعية الشبيبة البحرينية، جمعية نهضة فتاة البحرين، جمعية أوال النسائية، جمعية المنبر الوطني الإسلامي، الجمعية البحرينية لمقاومة التطبيع مع العدو الصهيوني، جمعية الصف الإسلامي، جمعية المرأة البحرينية، جمعية مدينة حمد النسائية، جمعية فتاة الريف، جمعية الشباب الديمقراطي البحريني، تجمع الوحدة الوطنية، جمعية الاجتماعيين البحرينية، جمعية مناصرة فلسطين، رابطة شباب لأجل القدس – البحرينية، الجمعية البحرينية للشفافية".