2021-05-15

       في الذكرى 73 للنكبة

حزب الشعب: شعبنا الفلسطيني في كل مكان يعيد كتابة الرواية الحقيقية للصراع مع الاحتلال

أصدر حزب الشعب الفلسطيني بياناً حيا فيه أبناء شعبنا الفلسطيني في كل أماكن تواجده، وهم  يسطرون أسمى آيات  البطولة والتضحية والفداء في مواجهة غطرسة وبطش الاحتلال، وفي الدفاع عن حقوقه الوطنية. مؤكداَ في الذكرى الثالثة والسبعين للنكبة الفلسطينية، ان الهبة الشعبية التي انطلقت من القدس والتحمت معها جماهير شعبنا في كل مكان، أعادت كتابة الرواية الحقيقية لشعب اغتصبت أرضه وسلبت حقوقه وهو مصمم على استعادة حقوقه الكاملة.

وهذا نص البيان:

يا جماهير شعبنا الصامد

في هذه الأيام التي يجسد فيها شعبنا الفلسطيني في كل أماكن تواجده، وحدته النضالية ضد الاحتلال الغاشم، يؤكد مجدداَ ان مرور 73 عاماَ على النكبة، لم ولن تثني من عزيمته وإصراره على مواصلة كفاحه لتحقيق أهدافه المشروعة بالتحرر والعودة وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس.

اليوم وفي الذكرى الثالثة والسبعين للنكبة، ها هو شعبنا يخرج موحداَ ليثبت للعالم أجمع انه شعب حي عصي عن الانكسار، لم تؤثر به كل محاولات كي الوعي التي قامت بها الحركة الصهيونية بالتحالف مع الرجعية والامبريالية العالمية، وانه لا يمكن شطب قضيته الوطنية، كما لن يكون هناك أي استقرار بدون تحقيق الحقوق العادلة لشعبنا الفلسطيني الذي يعيد بهبته البطولية اليوم، كتابة الرواية الحقيقية للصراع مع الاحتلال، ولشعب اغتصبت أرضه وسلبت حقوقه وهو مصمم على استعادة حقوقه الكاملة.

إن الملحمة البطولية التي يسطرها شعبنا في القدس الأبية وغزة الصمود وضفة الابطال وفي مدن الداخل التي حافظت على تجذر شعبنا بأرضه وفي مخيمات اللجوء بسوريا ولبنان والاردن وفي كل مواقع الشتات، باتت تستدعي أكثر من أي وقت مضى، سرعة اعتماد القيادة الفلسطينية لاستراتيجية وطنية شاملة، تقوم على تنفيذ قرارات المجلس الوطني والمركزي وفي مقدمتها، الوقف الفوري للتنسيق الأمني وإنهاء الاتفاقيات الموقعة مع دولة الاحتلال، وإلغاء اعتراف منظمة التحرير الفلسطينية بها، والإعلان عن دولة فلسطينية تحت الاحتلال.

إن اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية والأمناء العامون لكل الفصائل الفلسطينية، يتحملون اليوم المسؤولية المباشرة لتحقيق ذلك، وهم مدعوون لمواكبة طموحات شعبنا وتضحياته عبر تعزيز صمود المواطنين وتوفير الحاضنة السياسية والاقتصادية للجماهير المنتفضة، والإسراع في توحيد وتشكيل القيادة الموحدة للانتفاضة، وتحمل مسؤولية إدارة معركة شعبنا البطولية مع الاحتلال الفاشي، والتصدي الموحد للعدوان المستمر على شعبنا في القدس وقطاع غزة والضفة والداخل.

يا جماهير شعبنا البطل

إن حزب الشعب الفلسطيني وهو يحيي عائلات شهداء شعبنا وجرحاه، ويعاهده على التمسك بكامل حقوقه الوطنية والوفاء لتضحياته، يدعو جميع أبناء شعبنا لاستمرار كفاحهم لنصرة القدس والاقصى والشيخ جراح وغزة الصمود في مواجهة العدوان الفاشي، كما يدعو لإحياء  ذكرى النكبة من خلال تكثيف المقاومة الشعبية على نقاط التماس مع العدو الصهيوني وبؤرة وتجمعاته الاستيطانية الاستعمارية.

التحية لشعبنا في القدس الذي يواجه المخرز بالكف، وجماهير شعبنا في غزة التي تسطر آيات من البطولة والتضحية، ولشعبنا في الضفة الأبية الذي يقف باسلاَ في وجه الاحتلال الفاشي وتوسعه الاستيطاني، وكل التحية لأبناء شعبنا الفلسطيني في الداخل الذين أثبتوا أنهم عشرون مستحيل يخرج في وجه الفاشية، والتحية لأبناء شعبنا في الشتات ووحدة نضالهم مع أحرار العالم وقوى التضامن مع شعبنا وحقوقه الوطنية.

عاشت وحدة ونضال شعبنا ومعاَ وسوياَ حتى الحرية والاستقلال والعودة

المجد والخلود للشهداء والشفاء العاجل للجرحى والحرية للأسرى

حزب الشعب الفلسطيني

5/5/2021