على شرف العاشر من شباط.. اعتصام داعم للأسرى في سجون الاحتلال

2024-02-09

على شرف الذكرى الـ42 لإعادة تأسيس حزب الشعب الفلسطيني في العاشر من شباط، أحيا عدد كبير من كوادر الحزب في محافظة رام الله والبيرة، وبمشاركة العديد من ممثلي المؤسسات الوطنية، هذه الذكرى في الاعتصام الاسبوعي الذي أقيم في ساحة مركز بلدنا، لدعم الأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني.

وخلال الاعتصام الذي رفعت فيه العديد من الشعارات وصور الأسرى، ومنهم بعض أسرى الحزب القابعين في سجون الاحتلال. كما ألقى الاخ قدورة فارس رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين، كلمة هنأ فيها حزب الشعب بمناسبة إعادة تأسيسه، وأشاد بمكانة الحزب بوصفه مكون أساسي من مكونات العمل الوطني ومنظمة التحرير، وفي مواقفه السياسية المبدئية ودوره المميز في نضال شعبنا.

بدوره ألقى الرفيق بسام الصالحي، الأمين العام للحزب، كلمة أكد خلالها على ضرورة الوحدة الوطنية وتعزيز مكانة منظمة التحرير، كون ذلك السبيل الوحيد لمجابهة عدوان الاحتلال وإفشال أهدافه، وحماية تضحيات وانجازات وحقوق شعبنا.