في اليوم الـ179 للعدوان.. الاحتلال الفاشي يواصل إبادة الحياة في قطاع غزة

2024-04-02

* ارتفاع حصيلة ضحايا الحرب العدوانية إلى (32916) شهيداَ وشهيدة و 75494 مصاباَة

ارتكب جيش الاحتلال الإسرائيلي الفاشي سبعة مجازر جديدة ضد المدنيين الفلسطينيين في قطاع غزة خلال الـ 24 ساعة الأخيرة، راح ضحيتها 71 شهيداً وشهيدة و102 مصاباَة، بحسب آخر بيان صادر عن وزارة الصحة في غزة.

ومع استمرار حرب الإبادة "الإسرائيلية" على القطاع المحاصر لليوم الـ 179 يوماً على التوالي، ارتفع عدد الضحايا في احصائية غير نهائية إلى 32 ألفاً و916 شهيداً وشهيدة و75 ألفاً و494 جريحاً منذ السابع من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

ومرة أخرى، ارتكب جيش الاحتلال مجزرة مروعة بحق عائلة زعرب في مدينة رفح ، قضى على إثرها 10 مواطنين بينهم طفلان وأصيب آخرون بجروح، جراء قصف الاحتلال منزلاً للعائلة غربي المدينة، فيما قصفت مدفعية الاحتلال منطقة المغراقة ووادي غزة شمال مخيم النصيرات وسط القطاع.

وأسفر قصف الاحتلال على منزل في منطقة أبو العجين شرق دير البلح وسط قطاع، عن استشهاد مواطنين اثنين وإصابة آخرين بجراح.

وأفادت مصادر محلية بأن قوات الاحتلال قصفت مسجد البشير في منطقة الحكر بدير البلح، ما أسفر عن استشهاد طفل وإصابة 20 آخرين.

كما دمر جيش الاحتلال منازل سكنية في مدينة خانيونس جنوبي قطاع، بقنابل متفجرة.

يذكر أن قوات الاحتلال الإسرائيلي قد انسحبت يوم أمس من مستشفى الشفاء بعد أن دمرته وأحرقته، حيث قدر المرصد "الأورومتوسطي" لحقوق الإنسان بشكل أولي بلوغ عدد ضحايا مجزرة مستشفى الشفاء أكثر من 1500 فلسطيني بين شهيد وجريح ومفقود، نصفهم من الأطفال والنساء.